الأبقار والكلاب الضالة تتجول بحرية في “الترمينيس” بسيدي عمار

السكان طالبوا الجهات المعنية بالتدخل العاجل

عبر سكان حي “الترمينيس” ببلدية سيدي عمار عن استيائهم وتذمرهم الكبيرين من الحالة الكارثية التي يتواجد عليها حيهم في ظل الانتشار الكبير للنفايات والأوساخ، ما حوله في الفترة الأخيرة إلى شبه مفرغة عمومية تشمئز منها النفوس وينفر منها الزوار.

وحمّل سكان الحي مسؤولية هذا الوضع إلى السلطات التي أهملت المنطقة، الأمر الذي نكد معيشة القاطنين بعد الانتشار الكبير للأوساخ وبقايا القمامة عبر أرجاء حيهم، ليزيد من معاناتهم تكاثر الحشرات الضارة وخاصة البعوض الذي نغص عليهم حياتهم ، مضيفين في السياق ذاته أن غياب عمال النظافة عن حيهم زاد من سوء حالته، واصفينهم بغير المواظبين على القيام بمهامهم باستمرار ، الأمر الذي أدى إلى تكدس النفايات وحوله إلى مفرغة عمومية تشمئز منها النفوس وأدى إلى انتشار الحشرات الضارة واستقطاب الحيوانات الضالة على غرار الأبقار والكلاب  التي غزت المنطقة ما يعرض القاطنين لأمراض، خاصة الأطفال منهم الذين لا يستطيعون تحمل التلوث البيئي الذي يتواجد عليه الحي منذ فترة، هذا دون نسيان غياب روح المواطنة  لدى القاطنين الذين يقومون برمي الأوساخ دون النظر للحالة الكارثية التي سيصل إليها حيهم، ناهيك عن المخلفات التي يتركها الباعة بسوق الخضر والفواكه الفوضوي الذي أصبح السبب الرئيسي في تشويه صورة سيدي عمار بالإضافة إلى تسببه في تعطيل حركة السير خصوصا وأنه يقع على بضعة أمتار عن جامعة سيدي عمار.

السكان سئموا من تجاهل السلطات لأمر هذه الأوساخ والروائح الكريهة واستفحال تكاثر الحشرات آملين في التفاتة حقيقية وجدية من قبل المسؤولين لحل هذا المشكل الذي جعلهم يعانون منه منذ سنوات.

مقالات ذات صلة

مصلحة النقل البري بمديرية النقل تجتمع بممثلي المحطات والناقلين العموميين 

sarih_auteur

شبكة إجرامية تخطتف سائق حافلة وتطالب بدفع 50 مليون سنتيم للإطلاق سراحه بواد القبة

sarih_auteur

الفرق المتنقلة لمحافظة الغابات تتلف مفحمتين بشطايبي وبرحال

sarih_auteur